إسلامصحة

الطهارة في الإسلام أهميتها أنواعها ومظاهرها

الطهارة في الإسلام ، النظافة الشخصية والطهارة من الأشياء التي حثنا عليها الدين الإسلامي، من خلال القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، والله عز وجل طيب ولا يقبل إلا الطيب وعلى المرء المسلم أن يحرص كل الحرص على طهارته وتطيبه حتى يقبله الله عز وجل، وقد وردت الكثير من الآيات القرآنية التي من شأنها التحدث عن الطهارة والطهارة شطر أي نصف الإيمان.

مظاهر الطهارة في الإسلام

مما لا شك به أن الدين الإسلامي قد حرص كثيرا على طهارة المرء والتخلص من كافة النجاسات والأوساخ ومن بين مظاهر الطهارة في الدين الإسلامي ما يلي:

  • أمرنا الله عز وجل بالوضوء 5 مرات على مدار اليوم استعدادا للصلاة.
  • كما أن أوجب على المرء التطهر من عدة أشياء منها الجماع والحيض عند السيدات وبعد فترة النفاس حتى يتمكن المرء من الصلاة.
  • كما حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على أداء المزيد من السنن والتي من بينها تقليم الأظافر، وقص الشارب وحلق منطقة العانة وتحت الإبط وهو ما يعرف تحت مسمى النظافة الشخصية.
  • كما حثنا على ضرورة المضمضة.
  • تهذيب الشعر كل فترة.
  • التطيب بأفضل أنواع الروائح والتي من بينها المسك.
  • أن تسكن في بيئة نظيفة من خلال تنظيف المكان الذي تعيش به.
  • تطهير وتنظيف الملابس بالإضافة إلى تنسيقها.

أهمية الطهارة في حياة المسلم

تعد الطهارة من الأمور الهامة جدا في حياة المسلم والمسلمة للكثير من الأمور والتي من بينها ما يلي:

  • أن الطهارة والنظافة من أهم الشروط الخاصة بالصلاة والكثير من العبادات الدينية الأخرى والتي من بينها الطواف حول الكعبة وقد أكد لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الصلاة لن تقبل من العبد حتى يتوضأ.
  • كما أن تقصير العبد في الطهارة من بين مسببات النجاسة وتعد من الأشياء التي يعذب المرء بها في القبر.
  • مَرَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِحَائِطٍ مِنْ حِيطَانِ الْمَدِينَةِ أَوْ مَكَّةَ، فَسَمِعَ صَوْتَ إِنْسَانَيْنِ يُعَذَّبَانِ فِي قُبُورِهِمَا، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ” يُعَذَّبَانِ، وَمَا يُعَذَّبَانِ فِي كَبِيرٍ، ثُمَّ قَالَ: بَلَى، كَانَ أَحَدُهُمَا لا يَسْتَتِرُ مِنْ بَوْلِهِ، وَكَانَ الآخَرُ يَمْشِي بِالنَّمِيمَةِ

  • كما أن الله عز وجل قد مدح المتطهرين في أكثر من موقع بالقرآن الكريم حتى يظهر للناس أهمية الطهارة في حياتهم.
  • كما أن نبي الله محمد قد وصف الطهارة على أنها نصف الإيمان.
  • والطهارة هي تلك الفترة التي خلق عليها الله عز وجل جميع البشر، فالإنسان خلق على حب النظافة وأن ينفر من القذارة فالدين الإسلامي هو دين جميل وهو دين الفطرة.
  • كما أن الطهارة تحصن الإنسان من عدة أمراض والنجاسة تتسبب في تعرض الشخص إلى الكثير من الأمراض.

الطهارة في الدين الإسلامي

يوجد في الدين الإسلامي قسمين هامين في الطهارة وهما على النحو التالي:

طهارة القلب

وهي تلك الأنواع الهامة من الطهارة والتي تطهر النفوس من الحقد والحسد وكل ما يؤذي النفس البشرية وهو أفضل أنواع الطهار المعنوية وليست ظاهرية مثل النوع الثاني.

الطهارة الظاهرية

وهي ذلك النوع الذي نعرفه جميعا وهي أن يتطهر الشخص من كافة الخبائث والطهارة من الحدث ومن بين أنواع الطهارة هو إزالة النجاسة التي من الممكن أن تصيب الملابس وعن الجسد والطهارة تكون ظاهرية وداخلية، والطهارة من الحدث والتي تكون بعد الجماع على سبيل المثال والتي يجب بها الغسل والوضوء أو حتى التيمم

Print Friendly, PDF & Email

يسعدنا أن نعرف تقييمك للمقال

اضغط على نجمة لتقييم المقال

النتيجة

كن أول من يقيم المقال

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق