مدن ودول

جزيرة موريشيوس

0
(0)

تُعد جزيرة موريشيوس بدون شك من أهم الوجهات في إفريقية بل في العالم، فهي جزيرة استوائية تحتوي على العديد من الأنشطة التي يمكن للشخص القيام بها، فهي بمثابة واجهة سياحية وترفيهية للعديد من القادمين إليها من جميع أنحاء العالم، وسوف نتعرف معاً على مزيد من المعلومات حول جزيرة موريشيوس.

أين تقع موريشيوس

تقع جزر موريشيوس التي هي في الأصل جزر بركانية في منتصف المحيط الهندي، وتبعد نحو 2000 كيلو متر عن الساحل الجنوبي الشرقي لقارة إفريقيا، وهي مجاورة لجزيرة مدغشقر بنحو 1.132 كم، وعاصمتها هي بورت لويس، وهي العاصمة الحديثة للجزيرة، وهي بمثابة مركز تجاري هام، وأكبر ميناء حيوي له واجهة مائية نشطة، كما تضم سوق رئيسي مزدحم بالزائرين.

كما تضم كذلك جزيرة رودريجز التي تقع على مسافة 560 كم إلى شرق موريشيوس، وجزيرتي أجاليجا الواقعتين على مسافة ألف كم من ناحية الشمال، وسانت براندون وهو عبارة عن أرخبيل واقع على مسافة 430 كم إلى الشمال الشرقي من الجزر.

السكان في موريشيوس

هذه الجزر من الجزر المرتفعة في الكثافة السكانية إذ يسكنها نحو 1.2 مليون نسمة، وتتميز بالانسجام والاستقرار العرقي بين السكان، وهي من المجتمعات الناجحة من حيث التعددية، فيوجد بها المسلمون، والهندوس، والصينيون، والأوربيون، والكريول، ويعيشون جميعاً في سلام، ويتم لحفاظ على العادات والثقافة القديمة، مما جعل منها مكاناً متفردا بذاته.

اللغة في موريشيوس

ينطق معظم سكان هذه الجزر اللغة الإنجليزية والفرنسية بمنتهى الطلاقة، وتعد اللغة الإنجليزية هي لغتها الرسمية، ولكن يتم التحدث باللغة الفرنسية على نطاق واسع هناك، بالإضافة لبعض اللغات الشرقية التي يمارسها بعض السكان هناك.

 نبذة تاريخية عن موريشيوس

تم اكتشاف جزر موريشيوس بشكل رسمي في القرن 16 من خلال البرتغاليين، واكتشفها كذلك الهولنديين في القرن 17، وهم من اسموها بهذا الاسم نسبة للأمير موريتس فان ناسو، وقد تم احتلالها من الهولنديين من عام 1598 وحتى عام 1712، ومن بعدهم الفرنسيين حتى عام 1810، وقد كانت البلاد عبارة عن قاعدة بحرية مهمتها الإشراف على التجارة بالمحيط الهندي.

ووقعت بها معركة بحرية انتصر فيها نابليون بونابارت، ولكن هاجمها البريطانيون بشكل مفاجئ بعد 3 ممن الأشهر، وتم عقد معاهدة تنص على نقل موريشيوس وسيشل ورودريجز للبريطانيين، وأصبحت اللغة الإنجليزية هي اللغة الرسمية لها منذ ذلك الحين، وقد حصلت الجزر على استقلالها في عام 1968.

السياحة في موريشيوس

نتيجة للموقع الرائع والمتميز لجزر موريشيوس أصبحت عامل للجذب للكثير من السياح الذين يتوافدون إليها من جميع دول العالم، ومن أهم المناطق السياحية في هذه الجزر ما يلي:

أرض السبعة ألوان

وهي من أجمل المناطق السياحية في تلك الجزر وتوجد أرض السبع ألوان بجوار قرية تشارميل، ومساحتها نحو 7500 متر، وتم تسميتها بهذا الاسم لاحتوائها على بعض الكثبان الرملية التي تتكون من 7 من الألوان المختلفة، وهي اللون الأخضر، والأحمر، والبنفسجي، والأزرق، والأصفر، والبني، والأرجواني، ونتيجة لهذا التفرد يتوافد إليها الكثير من السياح بشكل سنوي.

مدينة جراند باي

وهي من الوجهات السياحية النادرة، حيث تتميز باحتوائها على بعض الأشجار النادرة والمسطحات الخضراء الموجودة بجانب الشاطئ، وبالتالي فهي وجهة جمالية في حد ذاتها، بالإضافة لامتلاكها العديد من مقومات الجذب السياحية الأخرى.

شلالات شماريل

وهي من المعالم المتميزة في هذه  الجزر، بل من أجمل الشلالات المتواجدة بهذه الجزر، وهي تنبع من نهر سانت دينيس، ويحيط بها النباتات التابعة لخوانق النهر الأسود وهو كذلك من معالمها السياحية، وترتفع الشلالات نحو 83 متر عن هذه الجزر.

Print Friendly, PDF & Email

يسعدنا أن نعرف تقييمك للمقال

اضغط على نجمة لتقييم المقال

النتيجة

كن أول من يقيم المقال

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق