تربية وتعليمتقنية وعلوم

بحث عن الهواء

0
(0)

بحث عن الهواء ،  يحتوي الهواء على أنواع من الغازات التي تُعد من المكونات الرئيسية له، حيث يكون النيتروجين نحو 78% من نسبة الهواء، والأكسجين تصل نسبته لنحو 21%، والنسبة القليلة الباقية عبارة عن عدد من الغازات الأخرى، وهي ثان أكسيد الكربون، والأرجون، والأوزون، ونسبة بسيطة من بخار الماء، ولكل من هذه الغازات تأثير على توازن البيئة بالشكل الذي يؤدي لتلافي أي مشاكل في الكرة الأرضية، وبشكل خاص لدور غازي الأكسجين وثان أكسيد الكربون في عملية حفظ هذا التوازن فيما يعرف بعملية البناء الضوئي، فهيا بنا نتعرف على المزيد حول هذا الموضوع في بحث عن الهواء.

أهمية الهواء

يُعد الهواء من أهم الأشياء لجميع الكائنات على كوكب الأرض، فهو السر في بقائها على قيد الحياة، وتتمثل جوانب أهمية الهواء للإنسان وسائر الكائنات الحية فيما يلي:

  • تتمثل أهمية الهواء للإنسان في عملية الزفير الذي يتم من خلال سحب الهواء من خلال الأنف ومروره بالقصبة الهوائية والحنجرة حتى الوصول للرئتين، ويتم التخلص من غاز ثان أكسيد الكربون وبخار الماء، ويحدث مد للعضلات والشعور بالطاقة والحيوية في الجسم.
  • يتم استخدام الهواء في عملية البناء الضوئي التي يجب أن تم في وجود أشعة الشمٍ، حيث تقوم النباتات بامتصاص غاز ثان أكسيد الكربون وخروج الأكسجين فيما يعرف بعملية تنفس النباتات التي تم اكتشافها في عام 1779 من خلال العالم برستلي.
  • للهواء أهمية كبيرة للكائنات البحرية حيث تتنفس هذه الكائنات الأكسجين من خلال الخياشيم، ومن ثم يصل للدم، كما يساعد الهواء الطيور على التحليق، والارتفاع لمسافات عالية، حيث تستخدم هذه الطيور التيارات الهوائية وطاقة الرياح لتحديد مكان التحليق من خلال استخدام الأجنحة في النزول أو التحليق.

خصائص الهواء

تم اكتشاف العديد من خواص الهواء من خلال العلماء، ومنها ما يلي:

  • يُعد الهواء من الغازات التي لا يوجد لها لون أو طعم أو رائحة.
  • الهواء لا يتخذ شكل واضح حيث لا يمكن تعبئته في وعاء على سبيل المثال، فمثلاُ عندما نقوم بنفخ البالون فهو لا يتخذ شكل الهواء بل الشكل الدائري أو المستطيل للبالون.
  • الهواء من الغازات التي لا يمكن ضغطها أو توسعتها، حيث يمكن حجز كمية من الهواء بأنبوب وغلقه وتجربة ذلك بشكل عملي.
  • يوجد كتلة للهواء ويمكن إثبات ذلك بالتجربة، فيمكن وزن بالون ممتلئ بالهواء، ثم إفراغه ووزنه مرة أخرى سنلاحظ أن الوزن في الحالة الأولى أكبر من الحالة الثانية، وذلك لوجود كتلة الهواء.
  • ينتشر الهواء في الفراغ، فمثلاُ عندما ننفخ بالون وننقله لبالون ثاني، سنجد أنه يمكن نقله من مكان لآخر، وبذلك يقبل للانتشار.
  • يتمدد الهواء عند التعرض للحرارة، كما يتقلص عند التعرض للبرودة، وهذا يفسر ظاهرة تشكيل طاقة الرياح الناتجة عن عملية توليد الرياح، من خلال استغلال خاصة تمدد وتقلص الهواء.
  • الهواء البارد أثقل من الدافئ، وهذا يفسر إمكانية وضع صندوق التجميد بأعلى البراد، وذلك لكي يتم ضمان حدوث ما يعرف بدورة الهواء بالثلاجة، وبشكل آخر فإن الهواء البارد يُعد أكبر كثافة من الساخن.

خاتمة بحث عن الهواء

في النهاية نجد أنه عند تبريد الجزء الأعلى للثلاجة يحدث هبوط للثلج في القاع، ويتم دفع الهواء الدافئ في اتجاه الأعلى بسبب كثافته الأقل نتيجة لخفة ووزنه وتمدده، وهذه فكرة عمل الثلاجة ، ويذوب الهواء وينحل في الماء نتيجة الاختلاف في الضغط ودرجات الحرارة، حيث نجد أن معدلات الأكسجين على أسطح البحار والمحيطات أعلى من الأعماق، وتقوم الكائنات البحرية بتنفس الأكسجين الذائب بالماء، مما يفسر هذه الخاصية.

Print Friendly, PDF & Email

يسعدنا أن نعرف تقييمك للمقال

اضغط على نجمة لتقييم المقال

النتيجة

كن أول من يقيم المقال

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق