صحة

فوائد الطماطم وطرق تناولها

0
(0)

الطماطم تلك الثمرة الحمراء التي تمتلىء بالعديد والعديد من الفوائد ، هل يمكنك أن تتخيل أن تلك الثمرة تنتمي إلى العائلة الباذنجانية !، نعم إنها تنضم إلى هذه العائلة والتي تضم الفلفل والبطاطس والباذنجان بأنواعه.

أما عن فوائد الطماطم فإنها كثيرة، فالطماطم تحتوي على مادة الليكوبين المضادة للاكسدة بشكل أساسي، وهي المادة التي تساعد في الوقاية من أمراض القلب والسرطان.

تحتوي الطماطم على عدد كبير من الفيتامينات ومنها فيتامين ج وفيتامين سي، وفيتامين ك، والبوتاسيوم وحمض الفوليك، والحديد والماغنسيوم، والزنك، والصوديوم، والفوسفور، كما أن 95 % من حجم الطماطم هو من الماء، أما الـ 5% الباقية فمن الكربوهيدرات والألياف.

فوائد الطماطم

صحة القلب

تعد الطماطم من الخضراوات الأساسية التي تحتوي على مادة الليكوبين، وقد أثبتت الدراسات فعالية تلك المادة في تقليل نسبة الكوليسترول الضار بالقلب وتعزيز عمل عضلات القلب والأوعية الدموية.

كما تعمل الطماطم على تقليل نسبة تجلط الدم مما يقي من الجلطات القلبية والسكتات الدماغية، وذلك لإحتوائها على فيتامين ك، بالإضافة إلى العناصر الغذائية الأخرى كحمض الفوليك والذي يعمل على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.

الوقاية من السرطان

تستطيع مادة الليكوبين الموجودة بالطماطم التحكم جيدًا في نمو الخلايا السرطانية الضارة.

كما تساعد الطماطم في الوقاية من سرطان البروستاتا والمستقيم، وسرطان المعدة والرئة، كما تشير الأبحاث إلى أن النسبة العالية من الكاروتينات والتي تحتوي عليها الطماطم تساعد في الوقاية من سرطان الثدي.

صحة الجلد

تعد الطماطم من الخضراوات الجيدة لترطيب الجلد لإحتوئها على 95 % من حجمها من المياه، كما تساعد مادة الليكوبين على حماية الجلد من حروق الشمس.

كما تعمل الطماطم على تنظيف البشرة والحفاظ على نضارتها وحمايتها من أضرار التلوث الخارجية، وذلك من خلال إضافتها للنظام الغذائي أو إستخدامها كقناع للوجه.

يعمل فيتامين سي بالطماطم على زيادة نسبة الكولاجين بالجلد ويساعد إلى جانب الليكوبين في الحماية من حروق الشمس، ومنع التجاعيد والترهلات، وتحسين صحة الشعر والأظافر والبشرة والجلد بشكل عام.

صحة العظام

تحتوي الطماطم على فيتامين ك وعلى الكالسيوم واللذان يعملان معًا في الحفاظ على صحة العظام، فإن كنت تتناول الطماطم بشكل منتظم، فسوف تتمتع بعظام صحية وقوية.

تحسين مستوى السكر بالدم

تحتوي الطماطم على مجموعة من المعادن ومن ضمنها معدن الكروم الذي يعمل على حفظ مستوى السكر بالدم ولذلك يعد تناول الطماطم أمرًا هامًا لمرضى السكر والذين يعانون من اضطراب مستويات السكر بالدم.

تحسين عملية الهضم

تحتوي الطماطم على الألياف التي تحسن من عملية الهضم وتمنع حدوث الإمساك، كما تساعد على الشعور بالإمتلاء والشبع، وتعمل الطماطم بمثابة ملطف ومهدىء للمعدة ولذلك ينصح تناولها إلى جانب الأطعمة الحارة.

تعزيز المناعة

تحتوي الطماطم على فيتامين سي ومضادات الأكسدة الأخرى والتي يعمل كل منها على زيادة كفاءة الجهاز المناعي، ومقاومة الفيروسات والبكتيريا بالجسم.

تقليل الدهون

تساعد الطماطم في رفع معدل حرق الدهون بالجسم وذلك لتحفيزها للجسم لإنتاج بعض الأحماض الأمينية كالكارنتين والذي يعزز من مستوى حرق الدهون بالجسم.

طرق تناول الطماطم

يمكن تناول الطماطم بأشكال عدة، فعلى سبيل المثال فإن الوجبات المطبوخة لا تخلو من عصير الطماطم المستخدم في طهيها كطواجن البازلاء والفاصوليا وغيرها من الخضراوات.

كما لا يخلو طبق السلطة من الطماطم كعنصر أساسي، هذا بالإضافة إلى إمكانية تقطيعها إلى شرائح وتناولها بجانب الأطعمة المختلفة في كافة الوجبات، كالجبن بوجبة الإفطار، وكاللحوم والأسماك بالغداء.

يمكن تناول الطماطم الكرز “الشيري توميتو” بسهولة ما عليك سوى غسلها فقط، ويفضل بعض الأشخاص تناول الطماطم كعصير والتي تتمتع بمذاق رائع.

Print Friendly, PDF & Email

يسعدنا أن نعرف تقييمك للمقال

اضغط على نجمة لتقييم المقال

النتيجة

كن أول من يقيم المقال

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق