إسلام

بحث حول المولد النبوي : متى ولد النبي ص وحكم الاحتفال بمولده

مقدمة عن المولد النبوي

المولد النبوي ، ولد الهدى فالكائنات ضياء، وفم الزمان تبسم وثناء، إنه مولد الحبيب عليه افضل الصلاة والسلام الذي ننتظر قدومه من العام للعام، ليقوم كل منا بالإحتفال به على طريقته الخاصة.

متى ولد الرسول عليه الصلاة والسلام ؟

ولد الرسول عليه الصلاة والسلام بفجر يوم الإثنين، في 12 من ربيع الأول بعام الفيل “571 م”، بدار ابن عمه عقيل بن أبي طالب.

سماه جده عبد المطلب محمدًا، ولم يكن هذا الاسم منتشرًا عند العرب، لكن لشيء ما ألهمه الله هذا الإسم المبارك.

كيف تربى الرسول وهو صغير؟

بعد أيام من ميلاد محمد – عليه الصلاة والسلام – أخذته السيدة حليمة السعدية وزوجها “أبو كبشة”، وكانت حليمة مرضعة الرسول ومربيته الأولى، وكان قدوم الرسول إلى بيتهما فاتحًا لأبواب الخير والبركة.

توفيت السيدة آمنة أم الرسول – رضي الله عنها – وهو في السادسة من عمره، في أثناء عودتها من المدينة في زيارة لأخوال النبي بني عدي بن النجار وزيارة قبر زوجها بصحبة الرسول – ص – وبعد وفاتها عادت السيدة أم أيمن مربية الرسول به إلى مكة.

عاد النبي الحبيب إلى كنف جده عبد المطلب وتربى معه حتى توفى والرسول بعمر 8 سنوات، فانتقل إلى كنف عمه أبو طالب وبدأ يأخذه معه للسفر والتجارة.

المولد النبوي مظاهر الاحتفال به

  • تتعدد أشكال الإحتفال بالمولد النبوي في مختلف البلدان الإسلامية، ويبقى أعمها هو تجمع العائلات في هذا اليوم المبارك وتحضير أشهى الأكلات والحلوى.
  • القيام بالذكر والصلاة على النبي وتذكير الصغار والكبار بقصة ميلاد النبي وسيرته الشريفة.
  • تقوم بعض البلدان العربية بصناعة حلوى خاصة بالمولد النبي وتسمى “حلاوة المولد” ذات الطابع المصري، وتتميز بأنواعها الكثيرة وحب الأطفال لها.
  • تنتشر أعمال الخير من الصيام والصلاة والصدقات، وتعلو الأصوات بمدح النبي والصلوات عليه.

حكم الاحتفال بالمولد النبوي

إنقسم العلماء المسلمون في هذا الأمر بين مؤيد ومعارض، فأما المعارض فيرى أن الإحتفال بالمولد النبوي بدعة لم يأتِ ذكرها في أي من القرآن والسنة، ولا في عهد صحابة الرسول.

أما المؤيد فيرى أنه ينبغي الإحتفال بقدوم خاتم المرسلين وأن لا حرمانية في ذلك، خاصة أنها فرصة لتذكر النبي وذكر سيرته ومحاسنه وصفاته والاسترشاد بها في حياتنا والقيام بأعمال الخير وصلة الأرحام ومساعدة المحتاجين.

أمور مستحبة للإحتفال بالمولد النبوي

  • كان الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام يحتفل بعيد ميلاده عن طريق الصيام، لذلك من المستحب أن نصوم هذا اليوم سنة عن الرسول واحتفالًا بمولده.
  • الإكثار من الصلاة على النبي.
  • استغلال تلك المناسبة الكريمة في وصل الرحم، وتهنئة الأقارب والأصدقاء والسؤال عنهم.
  • ذكر سيرة النبي وصفاته في مجالس العلم وفي البيوت وفي وسائل الإعلام، والتأسي بها.

أمور غير مستحبة في الإحتفال بالمولد النبوي

  • المبالغة في مدح الرسول والتي قد تصل عند البعض إلى التمجيد والتعظيم الذي لا ينبغي إلا لله عز وجل.
  • الإختلاط بين الرجال والنساء في موالد الإحتفال.
  • القيام بذبح الذبائح والإسراف في تحضير الطعام والحلوى.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق