إسلامصحة

أفضل سحور في رمضان

وجبة السحور تستوجب اهتماما خاصا

أفضل سحور في رمضان ، تعتبر وجبة السحور في شهر رمضان واحدة من ضمن الوجبات التي يجب أن تتمتع ببعض المميزات، وذلك لأنها الوجبة التي تسبق يوما طويلا وشاقا من الصيام عن الأطعمة والمشروبات المختلفة، وقد يحتار البعض في كيفية اختيار السحور المناسب، والذي لا يسبب أي مشاكل أثناء الصيام.

أفضل الأطعمة لوجبة السحور

يوجد الكثير من الأطعمة التي يمكن تناولها في وجبة السحور، والتي تعتبر من أفضل الأطعمة، حيث لا تسبب الشعور بالعطش أثناء الصيام، ومن بين تلك الأطعمة :

أولًا: الفول المدمس

يعتبر الفول من الوجبات الأساسية على وجبة السحور في بعض البلدان العربية، والتي عرفت منذ القدم، حيث يحتوي الفول على كميات عالية من البروتينات، كما أن الفول يعطي الشعور بالشبع لفترات طويلة.

ثانيًا: الزبادي

تعد من أفضل الأكلات التي يمكن تناولها على وجبة السحور، حيث إنها تعطي شعورا بالراحة، وتحتوي الزبادي على العديد من البروتينات والفيتامينات وعنصر الكالسيوم الهام، والذي يمد الجسم بالطاقة والحيوية أثناء الصيام، كما أنها تمنع الشعور بالعطش أثناء الصيام.

ثالثًا: الخضروات الغنية بالألياف

الخضروات هي من الأطعمة التي لا بد ألا تخلو مائدة السحور منها، حيث أنها تعمل على تنظيم حركة الهضم في تلك الفترة، والتي تتعرض للاضطراب بسبب تغيرات عادات الأكل، كما أنها تظل في المعدة لفترات أطول، وبالتالي تعطي شعورا للصائم بالشبع لأطول فترة ممكنة، بالإضافة لمد الجسم بالطاقة والنشاط.

وتتمثل تلك الخضروات في الخيار، أو الخس والطماطم، والجزر وغيرها من الأطعمة الغنية بالألياف.

رابعًا: الفطائر بالجبن

تعتبر الفطائر من المخبوزات التي تحتوي على الدقيق، وهذه الوجبة تعطي شعورا كبير لدى الصائم بالشبع طوال يوم الصيام، ولذلك عليك تناولها على وجبة السحور بجانب العصائر الطبيعية.

خامسًا: الفواكه

بعد تناول طعام السحور لا بد أن يتم تناول واحدة أو اثنان من ثمار الفاكهة، وذلك حتى تعطيك شعورا بالشبع، كما أنها من الأطعمة الغنية بالفيتامينات المختلفة التي يحتاج إليها الجسم في فترة الصيام، ويجب التركيز على الفواكه الغنية بالألياف مثل البطيخ أو البرتقال، والتفاح والعنب لأن به كميات كبيرة من السوائل التي تعوض الجسم عن العطش.

أفضل وقت لوجبة السحور

أما عن الوقت المناسب لتناول هذه الوجبة، فإنه من الأمور الهامة التي يجب مراعاتها، حيث يقوم الكثير بالامتناع عن تناول السحور، أو تناولها في وقت مبكر، وهذا ما يجعل الصائم يشعر بالتعب والعطش.

ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم قد أوصانا بضرورة التأخير في وجبة السحور قدر الإمكان، حيث يمكن تناولها قبل الفجر مباشرة بنصف ساعة تقريبًا، وذلك حتى لا يشعر الصائم بالجوع.

نصائح هامة عند تناول وجبة السحور

هناك بعض العادات التي يقوم الكثير باتباعها عند تناول وجبة السحور، والتي قد تجعل يومه صعبا أثناء صيامه، ولذلك عليك إتباع هذه النصائح الهامة أثناء السحور حتى تشعر بالراحة خلال النهار، ومن بينها ما يلي:

  • الابتعاد عن الإفراط في شرب المياه بعد وجبة السحور، وهي من العادات المنتشرة، ولكنها قد تسبب الشعور بالامتلاء وآلام البطن.
  • الاهتمام بتناول الأطعمة الصحية، والغنية بالفيتامينات والسوائل، كما يجب الابتعاد عن تناول الأطعمة المليئة بالدهون والزيوت، كما يجب تجنب الحلوى خلال هذه الوجبة نهائيًا لأنها تعطي شعور بالعطش أثناء فترات النهار.
  • يجب شرب كوب من الحليب الفاتر على السحور، وذلك لأنه من المكونات الغنية بالمعادن، والتي تعطي الجسم شعور بالنشاط خلال فترات الصيام.
  • عدم الإفراط في تناول الأطعمة على هذه الوجبة لأن ذلك يؤدي إلى عسر الهضم، ومشاكل بالمعدة، ولكن الطعام يكون بالقدر المعتدل.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock