تقنية وعلوم

طريقة حجز دومين سعودي sa.

يعتبر النطاق السعودي هو الممثل لهوية أي شركة أو مؤسسة سعودية عن طريق شبكة الانترنت، فهو دليل على الهوية السعودية، كما يدل على أنها رسمية أيضاً ومرخصة، لذلك يجب على جميع الشركات السعودية أن تقوم بتصميم موقع على شبكة الانترنت من خلال تسجيل النطاق السعودي الخاص بها، وكذلك فإن استخدام البريد الالكتروني مصحوباُ بالنطاق السعودي دليل على المصداقية مع الجميع، حيث سيضع الجميع في أذهانهم أن المؤسسة أو الشركة التي يتعاملون معها مسجلة ومرخصة عند القاء نظرة على نطاقك الالكتروني السعودي، والذي ينتهي ب.sa كدليل على الصدق والثقة.

طريقة حجز النطاق السعودي

يتم حجز النطاقات السعودية من خلال المركز السعودي لمعلومات الشبكة، وهو الجهة التي تختص بحجز النطاقات السعودية بالمملكة العربية السعودية، وهي مؤسسة غير هادفة للربح، ويكون باستخدام أي من نطاقات الشركات، مثل دوت كوم، أو دوت أورج، أو دوت نت متبوعاً ب .sa، وهو الخاص بالنطاق السعودي مثل، (www.exahost.com.sa) وهذا يدل على اعتماد الموقع بشكل رسمي من دولة المملكة، والذي يقوم بحجزه هو المركز السعودي لمعلومات الشبكة فقط، وتكون خطوات الحجز كالتالي:

  • في البداية يتم اختيار اسم النطاق عن طريق زيارة موقع المركز السعودي لمعلومات الشبكة من خلال البحث عن اسم النطاق.
  • الحصول على استضافة من أحد الشركات الرسمية المختصة بالاستضافة، والتي تأخذ IP1,IP2 الخاصين بالسيرفر الخاص بالاستضافة، والحصول على بعض المعلومات الأخرى، مثل البريد الالكتروني، والاسم، ورقم الهاتف، حيث يمكن الاحتفاظ بتلك البيانات ليتم حجز النطاق السعودي مع إضافة السجل التجاري للشركة.
  • نقوم بالتسجيل بالموقع السعودي بالرابط التالي: https://secure.nic.sa/Service/SAPR150
  • نقوم بالاحتفاظ بجميع بيانات الدخول لكي يتم التحكم باسم الدومين بعد ذلك.
  • نقوم بانتظار الموافقة ثم تفعيل النطاق السعودي الذي اخترته.

مميزات حجز دومين سعودي

  • إن الحصول على نطاق سعودي من أفضل الطرق لعرض الشركة أو المؤسسة على الانترنت، حيث لا يمكن لأي جهة من الجهات الحصول على الدومين أو النطاق السعودي إلا إذا كان لها ترخيص ومسجلة، ولها علامة تجارية خاصة بها، لذلك سيتم تدعيم العلامة التجارية، ويجب العلم أن الحصول على النطاق باختيار أحد الأسماء يكون بأولوية الطلب.
  • عند القيام بالتسجيل وحجز الدومين سيتم التعرف على أنك تحمل الهوية السعودية سواء كانت المؤسسة أو الشركة التي تعمل من خلالها تابعة للقطاع العام أو الخاص، حيث يمكن عن طريق ذلك تدعيم العلاقات التجارية بين مختلف الشركات والمؤسسات، وبشكل خاص التعاملات مع الشركات الأجنبية.
  • عند تفعيل الخدمات الخاصة بالبريد الالكتروني بعد امتلاك الموقع السعودي، يمكن للموظفين العاملين بالشركة أو المنشأة الحرية مبادلة الرسائل الخاصة بالبريد الالكتروني مع كل المؤسسات بالعالم، والتعريف بالعلامة التجارية الخاصة بالمنشأة، وذلك لا يحدث بالبريد الالكتروني المجاني الذي لا يمكن من خلاله العمل بطريقة احترافية، وخاصة لو عرفنا أن العديد ممن يقومون بالصفقات التجارية لا يثقون كثيراً بالبريد الالكتروني، مثل الجي ميل، والهوت ميل وغيرها، لأن هذه الشركات تكون شركات كبرى، وتهتم بموقع المؤسسة على شبكة الانترنت، وما يوجد به من محتويات والعناوين الالكترونية الخاصة بالموظفين بالمؤسسة من خلال تعاملاتها معهم.
  • عند التسجيل بالنطاق السعودي يكون لك الحق في امتلاك الاسم الذي اخترته، من خلال الأحقية في امتلاكه عند حجزك له قبل الآخرون، لذلك من المفضل لأي مؤسسة تريد التعريف بعملها والتميز بين الشركات الأخرى، أن تقوم بحجز الدومين السعودي الذي يعزز اسم المؤسسة على الانترنت، حتى ولو كان العمل بالموقع مُعلق في الوقت الحالي.
Print Friendly, PDF & Email

يسعدنا أن نعرف تقييمك للمقال

اضغط على نجمة لتقييم المقال

النتيجة

كن أول من يقيم المقال

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق