أسرة

بكاء الطفل قبل النوم الأسباب والحلول

بكاء الطفل قبل النوم  في سن صغير لأسباب عديدة عادة شائعة خصوصا أن الطفل الصغير لا يستطيع التعبير عن الأمور التي يرغب في الحصول عليها لذلك يقوم بالبكاء، وفي هذا المقال سوف نتعرف على سبب بكاء الطفل قبل النوم وكيفية التغلب على هذه المشكلة. تابعوا معنا المقال حتى تتعرفوا أكثر.

أسباب بكاء الطفل قبل النوم

تختلف أسباب بكاء الطفل قبل النوم ومن أهمها ما يلي:

  • قد يكون الطفل خائف لذلك يبكي كثيراً قبل النوم والخوف يبدأ لديه بسبب الهدوء في الغرفة في ساعات ما قبل النوم.
  • إذا كانت الحفاظات التي يرتديها غير نظيفة تتسبب له في الإزعاج وحينها لن يشعر بالراحة ويبكي حتى وهو نائم لذلك على الأم أن تقوم بإستبدال الحفاضات المتسخة على الفور بأخرى نظيفة حتى يشعر الطفل بالراحة وهو نائم وحتى لا يتعرض للإصابة بالتهيج في هذه المنطقة.
  • الأرق الشديد عند الطفل قد يكون سبب أساسي لديه قبل النوم ويجعله يستيقظ في الليل كثيراً مما يجعله غير قادر على الرجوع بسهولة إلى النوم في نفس الليلة.
  • إذا كان الطفل يشعر بالبرد الشديد فيقوم بالبكاء قبل النوم وحينها لابد من تدفئته جيداً خصوصاً في ليالي الشتاء الباردة.
  • حينما يكون الطفل جائع ينزعج كثيراً ويبكي بشدة ولذك على الأم أن تتأكد أن طفلها غير جائع قبل النوم حتى يحصل على نوم هانئ.
  • تعرض الطفل للكوابيس أو الأفكار المرعبة التي يفكر فيها خصوصاً إذا كان سنه أكبر من الطفل الرضيع.
  • إذا كان يشعر بالألم خصوصاً في منطقة البطن والانتفاخات أكثر ما يجعل الطفل غير قادر على النوم حينها يبكي كثيراً.

كيفية مساعدة الطفل على النوم بدون بكاء

  • من الممكن هز الطفل قليلاً على الفراش الذي ينام به أو حينما يكون في حضن الأم حتى ينام بشكل سريع وبراحة أكبر.
  • يتم إعطاء الطفل حليب بكمية كافية حتى لا يشعر بالجوع ويستيقظ في الليل يبكي.
  • تهيئة الجو المناسب للطفل على أن تكون درجة الحرارة في الغرفة مناسبة ومظلمة بشكل مريح حتى يرتاح وهو نائم.
  • إسماع الطفل أغاني هادئة مع تكرارها في وقت النوم حتى ترتبط بذلك ويصير من السهل عليه النوم بشكل أسرع.

نصائح هامة لحل مشكلة بكاء الطفل قبل النوم

  • لابد أن تقوم الأم بتجهيز مكان الطفل الذي سوف ينام به ليكون بشكل مريح وهدئ ومن شأن ذلك جعله يعتاد على التفرقة بين النهار والليل ويمكن التحدث مع الطفل قبل النوم بصوت هادئ ومداعبته قبل شعوره بالنعاس.
  • يجب على الأم أن تحصل على وقت لنفسها للراحة حتى تكون قادرة على التعامل مع الطفل وقت النوم.
  • لا تشعري بالإحباط من كثرة بكاء طفلك قبل النوم وتنعزل عن بقية الناس يمكنك طلب المساعدة من أقرب شخص لك في ذلك.
  • حاولي أن تستمعي مع طفلك حينما يكون هادئ وسعيد لأن ذلك سوف يعطيك الصبر وقت بكاءه الشديد قبل النوم و ستتمكنين من التعامل معه بسهولة.
  • على كل أم وأب أن يوفر بيئة صحية مناسبة للطفل حتى ينشأ بشكل صحي وسليم وحينها سوف يعتاد على عدم البكاء في الليل ولن يكون الأمر صعب على الوالدين أو على الطفل.
  • هناك زيوت تدليك مخصصة للأطفال يمكنها أن تساعد على تهدئة الطفل وقت النوم من خلال وضعه مستلقياً على الفراش وتدليك جسمه بهذه الزيوت حتى يشعر بالراحة والإنتعاش وهي زيوت طبيعية غير ضارة بالطفل.
  • في النهاية لابد من الصبر وعدم الإنفعال على الطفل لأن هذا الأمر يزيد من المشكلة ولن يكون حل بالتأكيد.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق