أسرة

العناية بالطفل منذ الولادة

العناية بالطفل الصغير تتطلب رعاية واهتمام في كافة ما يخصه حيث أنه لا يزال في سن لا يسمح له بالقيام بكل أموره مثل الشخص البالغ لذلك سوف نتعرف اليوم على كل الأمور التي يمكن للأم أن تقوم بها من أجل رعاية وحماية طفلها وإنشائه تنشئة سليمة وصحية تابعوا معنا حتى تتعرفو أكثر.

كيفية العناية بالطفل

أولاً: العناية بالطفل منذ الولادة

1- البكاء: حينما يبكي طفلك عليكي أن تتعرفي على إحتياجاته وفي الكثير من الأحيان يكون البكاء بسبب عدم تبديل الحفاضه المبللة أو أنه جائع أو يبكي بسبب شعوره بألم في جسمه وبعد مرور الوقت تستطيع الأم فهم ما يريده الطفل من طريقة البكاء.

2- الفروق الفردية: هناك فروق فردية بين الأطفال مثل مستوى تطور الجسم والبيئة التي ينشأ وينمو فيها وفي هذه الفترة يكون إدراك الطفل مختلف عن غيره وحينما يتعرض لظروف معينة يتغير في تعامله مع من حوله وطريقة الحديث معه ورعايته بشكل جيد تجعله ينمو بطريقة صحية وسليمة.

3- دور الأم والأب: الطفل الرضيع لا يزال حديث في عالمنا ويستطيع فقط القيام بالأعمال الرئيسية مثل هضم الطعام والرضاعة من الأم وعملية الإخراج ولكنه في حاجة إلى رعاية الأهل سواء كان الأم أو الأب ويعتمد في حياته بالبداية على من حوله وبالتالي لابد من إشعاره بأنه غير وحيد والإهتمام به بقدر الإمكان وجعله يشعر بالأمان في بيئته.

ثانياً: العناية بالطفل ونظافته

لابد على الأم أن تحافظ على النظافة الكلية للطفل بداية من وقت ولادته وحتى يكبر من خلال بعض الأمور أهمها ما يلي:

  1. الشعر: لابد أن يتم غسل شعر الطفل بشكل لطيف بإستخدام المستحضرات المناسبة لسنه والتي تحتوي على مواد غير ضارة بالبشرة حتى لا تتسبب في إصابته بالحساسية.
  2. الوجه: تنظيف الوجه بإستخدام البيبى لوشن وأدوات مناسبة لسنه وليس الصابون لأنه قوي ويتكون من مواد قد تؤذي بشرته إذا كانت حساسة.
  3. أجزاء الجسم الأخرى: على الأم أن تقوم بإضافة زيت الحمام إلى حوض إستحمام الطفل من أجل تعويضه على الزيوت التي تخرج من جسمه أثناء الإستحمام وحتى يبقى جسمه رطب.
  4. تحميم الطفل: يكون من خلال غسل اليدين أولاً وتجميع مستلزمات الطفل من منشفة وحفاض وثياب نظيفة ثم يتم ملء حوض الإستحمام بالماء يكفي لجلوس الطفل والماء يكون فاتر وليس حار حتى يحافظ ذلك على نفس درجة حرارة الجسم عند الطفل ثم يوضع الطفل في الحوض بعد خلع ملابسه مع إستخدام أدوات التنظيف من شامبوهات وبلسم مناسب للبشرة الحساسة ثم يشطف الطفل ويجفف جسمه بالماء.

ثالثاً: العناية بنوم الطفل

من الأفضل وضع الطفل في سرير منفصل عن الأم حتى يقلل ذلك من الكوابيس على أن يكون تحت المراقبة وبالتحديد في الأشهر الأولى من ولادته وحتى بلوغه عمر السنة وأفضل وضع لنوم الطفل وهو مستيقظ على بطنه حتى تخرج الغازات ولكن عندما يشعر بالنعاس لابد أن ينام على جانبيه حتى لا يتعرض للموت المفاجئ الذي يحدث عند الأطفال لعدم قدرتهم على التنفس بهذه الطريقة.

وبالنسبة إلى إرتداء الملابس لابد أن تكون مناسبة للطقس حتى لا يشعر بالحر الشديد إذا كان في الصيف أو بالبرودة في فصل الشتاء، وبالنسبة إلى نوم الطفل فلا يخضع إلى جدول زمني مثل الكبار ولكن يمكن للأم ان تجعله معتادا على النوم في الليل حينما تهيئ له الجو لذلك كأن تكون الغرفة مظلمة وهادئة وغنائها له بشكل دوري قبل النوم يساعد على النوم الهادئ والمريح وبالتأكيد يكون ذلك عد تغيير الحفاضة إذا كانت مبتلة وإرضاعه حتى ينام سريعاً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق